تشاد: محمد أحمد الحبو تحت المراقبة ومنع إجتماعه مع الحزب

أنجمينا: (Tchad infos)

أعلن الأمين العام لحزب الحريات والتنمية محمد أحمد الحبو ، عن “مطاردته” في “كل تنقلاته” من عناصر الوكالة الوطنية للأمن “الاستخبارات التشادية” بالسيارات والدراجات النارية ، بحسب ما أبلغ به حزبه اليوم الإثنين.

وتمركزت عناصر من مجموعة قوات التدخل السريع التابعة للشرطة الوطنية ، أمام مقر حزب الحريات والتنمية ، يوم الخميس 29 أكتوبر الماضي ، وقد إستنكر محمد أحمد الحبو زعيم الحزب ، المضايقات والتعطيل الخطير لعمل الحزب.

وكان بعض الأشخاص قد إجتمعوا في الـ 30 أكتوبر 2020 في تمام الساعة 10 صباحاً في مقر حزب الحريات والتنمية وتمت مواجهتهم بعدة مركبات من قِبل رجال قوات التدخل السريع التابعة للشرطة الوطنية ومدججين بالأسلحة وكأنهم مستعدين للمعركة ، بحسب ماقاله المسؤولين في الحزب.

الأمر الذي جعل أعضاء الحزب أن يضطروا للبحث عن مكان لنقل هذا الإجتماع لكي يتم تجنب أي صدام مع ضباط الشرطة الذين يحيطون بمقر الحزب ، ووفقاً لبيان الحزب ، في نفس اليوم تم نشر عناصر أخرى من الشرطة بنفس الغرض أمام منازل بعض مسؤولي الأحزاب السياسية ، مما أدى إلى إثارة الذعر بين سكان الأحياء ، كما يشير الحزب.

وكانت عناصر من الشرطة قد تدخلت يوم الإثنين في مقر الحزب ، ومنعت إجتماع اللجنة التنفيذية الأسبوعي ، وإستنكره الحزب واعتبره كفعل مخالف للقانون ، وأوضح محمد أحمد الحبو قائلاً: “تنص القوانين التي أصدرها ديبي على أن مقرات الأحزاب السياسية مصونة ، إذا لم يطلبها القاضي تحديدًا”.

Laisser un commentaire

SITUATION DU TCHAD

Confirmés : 860 

Guérisons : 770

Décès : 74

%d blogueurs aiment cette page :