تشاد: سائق باص يتعرض للطعن من قبل عميل والسبب هو مطالبته بارتداء الكمامة

أنجمينا: (Tchad infos)

طعن أحد الركاب سائق حافلة صغيرة يوم أمس الأحد 20 ديسمبر في حي “أنقبو شاتو” بالدائرة العاشرة ، وأصيب مساعده بجروح عديدة. والسبب هو أن السائق المساعد طلب من العميل ارتداء الكمامة الواقية قبل الركوب في سيارته.

ووقعت المأساة صباح الأمس الأحد 20 ديسمبر في منطقة “أنقبو شاتو” ، حيث قُتل سائق الحافلة الصغيرة محمد أحمد مادري ، في الثلاثينيات من عمره ، وهو أب لـ 12 طفلاً ، على يد أحد الركاب.
وبعد بضع دقائق تخلى الضحية عن روحه وأصبح مساعده أبوبكر أحمد مادري بحالة حرجة.

وفي مداخلة من “زكريا دكوم بشير” قريب الضحايا ، أنه في حوالي الساعة 6 صباحاً ، استقل ثلاثة ركاب حافلة صغيرة لشقيقه الراحل محمد أحمد مادري. ولاحظ مساعد سائق الحافلة “أبوبكر أحمد مادري” ، أن الركاب الثلاثة لم يكونوا يرتدون الكمامة الواقية ، وقد طلب منهم المساعد النزول من الحافلة لتجنب أي مشكلة مع الشرطة وارتكاب مخالفة عدم احترام تدابير الوقاية.
وبحسب شهود عيان ، كان العميل سيقدر بشدة تدخل المساعد. وزُعم أنه طعن المساعد مرتين في رأسه عند خروجه من السيارة.
وفي محاولة للتدخل من السائق من أجل الدفاع عن مساعده ، تلقى السائق “محمد أحمد مادري” أيضاً طعنة في الصدر ، وقد سلم الروح في غضون دقائق من تعرضه للطعن. وتم نقل مساعده الذي فقد وعيه إلى المستشفى لتلقي العلاج.
وطالب أهالي الضحايا الجهات الأمنية بفتح تحقيق لمعرفة الدافع الدقيق لهذه الجريمة التي وصفوها بأنها فعل مع دوافع سابقة. ويرون أن هذه الأعمال هي التي تقوض العيش المشترك والتعايش السلمي في تشاد.

Laisser un commentaire

SITUATION DU TCHAD

Confirmés : 860 

Guérisons : 770

Décès : 74

%d blogueurs aiment cette page :