تشاد: أمينة بريسيل تعتذر رسمياً عن مسها للمصحف الشريف

أنجمينا: (Tchad infos)

إعتذرت وزيرة المرأة وحماية الطفولة أمينة بريسيل لونقو ، رسمياً بعد مسّها للمصحف الشريف بيدها يوم الأحد 15/نوفمبر/2020 ، الذي أُهديً إليها خلال إختتام فعاليات إحتفالات اليوم العالمي للمرأة الريفية في مدينة قوز بيضة حاضرة إقليم سيلا بشرقي البلا.

ووفقاً لِما نشرته الوزيرة أمينة بريسيل ، عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي “فيسبوك” ، أعربت عن أسفها قائلة (صورتي مع القرآن الكريم صدمت البعض وهنا أود أن أسامِح من أخذها بشكل خاطئ ، ولقد كانت هدية معروضة وقد تلقيتها بحماس كبير وخاصة بعد أن عاشرت العديد منكم).

وأضافت الوزيرة ، أنها لم تكن المرة الأولى التي تمس فيها المصحف الشريف بيدها بل كانت قبل 20 عاماً وعمرها 9 سنوات عندما كانت في الصف الخامس الإبتدائي هي المرة الأولى التي تلقيت فيها مصحفًا معلقة على ذلك قائلة: “وبعد 20 عامًا عُرض عليّ اليوم وبكل صدق كنت فخورة به حقًا”.

وقالت وزيرة المرأة وحماية الطفولة ، إنها لم تكــن تعلم أنه “لا يجوز على غير المسلم مس المصحف” ، وطالبت من رواد التواصل الإجتماعي إزالة صورتها التي تظهر بها وهي تحمل بيدها المصحف.

وكان رواد التواصل الاجتماعي من الشباب التشادي المسلم أثاروا الحادثة وقد استنكر مس الوزيرة للمصحف كونها مسيحية وطالبها البعض بالإعتذار فوراً ، الأمر الذي جعل الوزيرة تعتذر بعد 4 ساعات فقط من تداول صورتها على مواقع التواصل الإجتماعي وتحديداً “فيسبوك” .

ودأبت الوزيرة أمينة بريسيل لونغو ، على تهنئة المسلمين التشاديين في كل المناسبات الدينية ، من باب المجاملة للُّحمة الوطنية بين أبناء الوطن الواحد ، مما جعل الكثير يشكك كونها مسلمة أم مسيحية.

إعداد: أبكر إدريس حسن

Laisser un commentaire

SITUATION DU TCHAD

Confirmés : 860 

Guérisons : 770

Décès : 74

%d blogueurs aiment cette page :