تشاد ، إدريس ديبي: تاريخ التضحيات الأفريقية لفرنسا الحرة لايزال غامضاً

أنجمينا: (Tchad infos)

قال رئيس الجمهورية المشير إدريس ديبي إتنو ، إن “التاريخ الأفريقي لفرنسا الحرة محجوب دائما ويبقى تحت مكيال المقاومة الداخلية ” . مشيراً إلى الحاجة إلى بناء تمثال في فرنسا لتخليد الفعل النموذجي للتضامن الإنساني الذي اتخذه الأفارقة بعد مناشدة الجنرال ديغول ضد إحتلال ألمانيا النازية لفرنسا.

وأضاف ديبي، عندما أعرب عن أسفه لدى افتتاح المؤتمر الذي نظم بمناسبة الذكرى (80) لنداء ديغول ببرازافيل اليوم الثلاثاء – على الرغم من عدم وجود كتابات موضوعية عن مشاركة الأفارقة في حملات الحرب العالمية الثانية ، فإنه يعلم التضحية الهائلة لأفريقيا والثمن الباهظ الذي دفعته الشعوب الأفريقية لتحرير فرنسا.

وأكد رئيس الجمهورية ، أن الرجال الذين غادروا تشاد وقاتلوا في مدينة الكُفرة وبئر حكيم في جنوب ليبيا ، وفتحوا جزئيًا الطريق للتحرير ، هذا يؤكد أنه من غير المعقول محو صورة الجندي التشادي أو من أفريقيا الوسطى من الذاكرة.

وأوجب الرئيس ديبي ، معرفة الثقل الحقيقي لأفريقيا في تحرير فرنسا ، سواء من حيث المشاركة في مسرح العمليات أو المساهمة في المجهود الحربي.

Laisser un commentaire

SITUATION DU TCHAD

Confirmés : 860 

Guérisons : 770

Décès : 74

%d blogueurs aiment cette page :