المغرب وإسرائيل يقيمان علاقات دبلوماسية مجدداً

أنجمينا: (Tchad infos)

أعلن الخميس الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أن المغرب سيطبع علاقاته مع إسرائيل، وبذلك تصبح المغرب رابع دولة عربية تنحي جانبا معاداة إسرائيل خلال الأشهر الأربعة الماضية. وفي إطارالاتفاق ، كتب ترامب على تويتر أنه وقع مرسوما من شأنه الاعتراف بسيادة المغرب على إقليم الصحراء الغربية.

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الخميس أن المغرب تعهّد “بتطبيع علاقاته مع إسرائيل” ، كما فعلت مؤخرا ثلاث دول عربية هي الإمارات والبحرين والسودان. وأصبح المغرب رابع دولة عربية تنحي جانبا العداء مع إسرائيل خلال الأشهر الأربعة الماضية بعد الإمارات والبحرين والسودان.

وفي إطار هذا الاتفاق وافق الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على الاعتراف بسيادة المغرب على إقليم الصحراء الغربية الذي يشهد نزاعا إقليميا منذ عقود بين المغرب وجبهة البوليساريو المدعومة من الجزائر، وهي حركة انفصالية تسعى لإقامة دولة مستقلة في الإقليم.

ورحب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو بتطبيع العلاقات مع المغرب ووصفه بأنه اتفاق “تاريخي” مشيرا إلى تسيير “رحلات مباشرة” قريبا بين البلدين. وفي كلمة متلفزة “شكر” رئيس الوزراء الإسرائيلي العاهل المغربي على “العلاقة الحارة” بين البلدين.

وأكد رئيس الوزراء الإسرائيلي “لطالما أمنت بهذا السلام الذي يتكرس أمام أعيننا اليوم. أريد أن أشكر الرئيس ترامب على إشرافه على هذه الاتفاقات والعاهل المغربي الملك محمد السادس على هذا القرار التاريخي لاقامة السلام مع إسرائيل”. وأضاف “سنقيم أولا مكتبي ارتباط ومن ثم علاقات دبلوماسية مباشرة بين البلدين”.

مكالمة هاتفية محتملة

وقال مسؤول أمريكي كبير إن ترامب توصل للاتفاق في مكالمة هاتفية الخميس مع العاهل المغربي الملك محمد السادس.

وبموجب الاتفاق ، سيقيم المغرب علاقات دبلوماسية كاملة ويستأنف الاتصالات الرسمية مع إسرائيل ويسمح بعبور رحلات وأيضا برحلات طيران مباشرة من إسرائيل وإليها لكل الإسرائيليين.

وكتب ترامب في تغريدة “تقدم تاريخي آخر اليوم!” مضيفاً “وافقت إسرائيل والمملكة المغربية على إقامة علاقات دبلوماسية كاملة في اختراق هائل في سبيل السلام في الشرق الأوسط!”.

المصدر: فرانس24

Laisser un commentaire

SITUATION DU TCHAD

Confirmés : 860 

Guérisons : 770

Décès : 74

%d blogueurs aiment cette page :