أبناء شاري الأوسط بـ”أنجمينا”، يطالبون بإنشاء لجنة لتقصي حقائق مئساة ساندانا

0
308

مواطنو إقليم “شاري الأوسط” المقيمون في إنجمينا قدموا صباح اليوم نقطة صحفية يطالبون من خلالها إقالة حاكم “شاري الاوسط” خلال نقطة صحفية وذلك إبان الأحداث المئساوية التي حدثت في قرية ساندانا بمحلية كوموغو بإقاليم شاري الأوسط اليوم الأحد 13 فبراير وكانت النزاعات الدموية التي على إثرها لقى عشر شخص مصرعهم وتعاطف الجميع مع هذه المئساة الإنسانية التي ازهقت ارواح التشاديين وضربت النسيج الإجتماعي.

قدم المؤتمرون عدة استفسارات بشأن القرارات التي سيتم إتخاذها بهذا الشأن وتتمثل في عدة مقترحات ابرزها إحياء يوم حداد ومسيرة اطلق عليها بإسم “يوم الكرامة والعدالة” تيمناً بهذا الحدث المئساوي الذي اطلق عليه بإنتهاك الأعراف الإجتماعية التي قضت مضاجع الكثيرين من ولات طرفي النزاع الدامي الذي تسبب بإزهاق الكثير من الارواح ومن المقرر ان تنطلق مسيرة الكرامة في 15 فبراير 2022 في جميع مدن البلاد .

كما تمت المطالبة بمقترحات قرروا بموجبها إقالة الحاكم وحل ادارة الإقليم كما طالبوا ايضاً بتشكيل لجان لتقصي الحقائق يشارك فيها عدد صناع القرار بالدولة كما طالبوا من الحكومة بتسهيل الموارد المادية والمعنوية وكل التسهيلات التي من شانها يمكن ان تستطيع اللجنة تنفيذ المهام المنوطة بها وتسهيل كافة السبل والآليات اللازمة لحشد مزيد من الموارد لهذه اللجنة والتي لجنة تقصي الحقائق.

Laisser un commentaire