قوات الدفاع والأمن، تلقي القبض على منفذ حادثة إغتيال وزير الأمن العام والهجرة

0
443

ألقت الشرطة القبض على الجاني الذي نفذ إطلاق النار على “وزير الأمن العام والهجرة” في حادث محاولة إغتيال يعتبر الأول من نوعه لوزير أمن تشادي منذ زمن وتؤكد مصادر رسمية لـ”تشاد إنفو” عن حقيقة ملابسات حادثة إغتيال وزير الأمن العام والهجرة “سليمان أبكر آدم” التي ظهر اليوم 10 فبراير بشكلٍ مباغت والتي غضت مضاجع الكثيرين مِن مَن يشتبه في تورطهم بهذه القضية، ولكن هذه الحادثة لم تكن محض صدفة وإنما هناك جناة ضالعين في هذا الإغتيال.

وتؤكد الشرطة بأن القاتل المزعوم جندي في القوات المسلحة التشادية ولكن التحقيقات جارية للعثور على المتواطئين المحتملين بشأن ذلك الإغتيال المباغت والذي اثار الكثير من الجدل في منصات التواصل الإجتماعي خلال الساعات الأخيرة من مساء هذا اليوم.

وتجدر الإشارة حول هذه الحادثة الى أن جندي قد استهدف بعد ظهر الالخميس وزير الأمن سليمان أبكر آدم أثناء حضوره مراسم عزاء بالقرب من “قصر بوركينا” تجاه مطار “حسن جاموس” الدولي ولم يُقبض على مطلق النار المزعوم في الحال لأنه قد لاذ بالفرار ولكنه لم يفلت من أيدي الشرطة التي اعتقلته بعد ساعتين من وقوع الحادثة نظراً لطوق الحماية الذي تمكن من استغلاله للهرب من الأمن وألقي القبض عليه بعد قليل .

Laisser un commentaire