فيضانات العاصمة: على البلدية أن تقوم بتدريب المواطنين على السباحة، كـ حل أمثل ومؤقت

0
354

(Tchadinfos) :أنجمينا

بعد موجة الأمطار الغزيرة التي جائت في ربوع البلاد، والعاصمة أنجمينا كـ متضررٍ أول من الفيضانات بسبب سوء خدمات الصرف الصحي وموجة الإنتقادات الواسعة من قبل المواطنين في مواقع التواصل الإجتماعي.

وفي ذات الإطار، نزلنا إلى الميدان كـ فريق التحرير الخاص بـ”تشاد إنفو” بهدف إلتماس الأمور من أرض الواقع وبالتحديد في حارة “أمتوكوي” بالدائرة التاسعة من العاصمة أنجمينا. وأثناء بحثنا عن أحد المتضررين واجهنا في طريقنا إمرأة في الخمسينيات من عمرها تدعى “الحاجة فاطمة” نكاد نرى علامات الحزن في وجهها وهي تلملم أثاث منزلها الصغير لكي ترحل، فـ واجهتها بالسؤال مباشرةً “كيف كانت الأمطار بالنسبة لكم؟” فإختصرت الإجابة في عدة كلمات فقط، “لا أريد مكان لأنام أو أستريح فيه، بل أريد مكاناً يكفيني لأداء صلاواتي الخمسة فقط”. وأوضحت أيضاً، أنها تلملم عتاد المنزل لكي ترحل نحو منطقة “توكرا” لتعيش في مخيمات اللاجئين هناك.
وهنالك الكثير من القصص المئساوية لـ الذين داهمتهم المياه وهم في داخل بيوتهم.

الجدير بالذكر: يوم الثلاثاء الموافق 02 أغسطس 2022، إلتقى الأمين العام لرئاسة الجمهورية الدكتور “دافيد أودينغار” بـ عُمد الدوائر العشرة للعاصمة أنجمينا وذلك بتوجيهات من السيد رئيس المجلس العسكري الإنقالي الفريق جيش “محمد إدريس ديبي إتنو”. خلال كلمته الأمين العام لرئاسة الجمهورية، أوضح أن الحكومة قد قامت بكل واجباتها من توفير للمعدات وتمويل عمليات الصرف الصحي من أجل تفادي مثل هذه الفيضانات، ولكن الظاهر الأن أن البلديات لم تفي بإلتزاماتها. وعليه، فإن رئيس الجمهورية رئيس المجلس العسكري الإنتقالي يدعو مسؤولي البلديات لتحمل مسؤولياتهم وتفادي حدوث أي فيضانات أخرى.

تقرير: محمد كبرو حسين

Laisser un commentaire