الإتحاد الأوروبي: ندعو وبشدة إلى سرعة التعرف على مرتكبي هذه الجريمة وتقديمهم إلى العدالة، جوزيب بوريل

0
744

(Tchadinfos) :أنجمينا

أدان “الإتحاد الأوروبي” بشدة أعمال العنف التي وقعت في الـ20 من أكتوبر الجاري في عدة مناطق تشادية وأسفرت عن مقتل نحو خمسين شخصا.

وقال جوزيب بوريل، نائب رئيس مفوضية الاتحاد الأوروبي والممثل الأعلى للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية في الاتحاد الأوروبي، إن قمع المظاهرات والاستخدام المفرط للقوة يشكلان اعتدائات خطيرة على حرية التعبير والتظاهر والتي تقوض عملية الانتقال الجارية.

يدعو “الإتحاد الأوروبي” السلطات الانتقالية إلى سرعة التعرف على مرتكبي هذا العنف وتقديمهم إلى العدالة.

ويؤكد الاتحاد الأوروبي مجددًا، على أهمية العودة السريعة لـ”النظام الدستوري” وعملية انتقالية محدودة المدة تضمن احترام حقوق الإنسان والحريات الأساسية. وإن المشاركة الحقيقية مع جميع الفاعلين المدنيين والسياسيين تعتبر من الضروريات التي تضمن مصداقية وشرعية العملية الجارية.

تقرير: محمد كبرو حسين

Laisser un commentaire